منتديات ماى فيلم

اهلا ومرحبا بكم فى منتديات ماى فيلم ::::

[عزيزي الزائر / عزيزتي الزائر::ةيرجي التكرم::: بتسجبل الدخول::: اذا كنت عضو معنا

او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

http://mayfelm.yoo7.com:::

افلام عربى::: افلام اجنبى ::: اغانى ::: صور ::: برامج::: اسلاميات::دردشه::

style="display:block"
data-ad-client="ca-pub-4413401943653066"
data-ad-slot="5012372636"
data-ad-format="auto">

    سياد 2010: حفل افتتاح مختلف عن الاولمبياد والماء العنصر الاساسى فيه

    شاطر
    avatar
    مصطفى عبد الرحمن
    المشرف العام
    المشرف العام

    عدد المساهمات : 92
    نقاط : 2720
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 05/11/2010

    سياد 2010: حفل افتتاح مختلف عن الاولمبياد والماء العنصر الاساسى فيه

    مُساهمة من طرف مصطفى عبد الرحمن في الإثنين نوفمبر 15, 2010 8:43 am




    سيختلف حفل افتتاح دورة الالعاب الاسيوية السادسة عشرة التي تحتضنها مدينة غوانغجو حتى 27 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي، الذي يفتتح لاحقا الجمعة عن افتتاح الاولمبياد قبل سنتين في بكين، وتشكل الماء عنصرا رئيسا فيه لوقوع المدينة في اقليم غانغدونغ المحاذي لبحر جنوب الصين وتحديدا في دلتا نهر اللؤلؤة الذي يقسمها الى شطرين.

    ويقول رئيس اللجنة المنظمة للالعاب الاسيوية تشن وييا، نائب رئيس اللجنة المنظمة لاولمبياد بكين، "يسالني البعض هل تريد ان تتفوق على افتتاح اولمبياد بكين؟.

    وتابع "انا لا احب هذه المقارنة لان اولمبياد بكين لا يمكن تجاوزه بهذه العجالة من الزمن".



    اضاف "الغاية من اختيارنا هاشينشا (موقع حفل الافتتاح) والماء عنصرا اسياسيا في الحفل هي البرهان على عدم جواز المقارنة بين الحدثين، وهكذا نكون قد حققنا بهذا التباين نصف النجاح"،

    واستطرد قائلا "لا يمكن المقارنة بينهما، فواحد كالقهوة، والاخر كالشاي".

    وتعني كلمة هاشينشا بحيرة صغيرة حفرت في قلب النهر وملئت بالماء بارتفاع 30 مترا لقلة الامطار الموسمية تحيط بها الابنية السكنية من كل الجهات يعلوها برج كانتون البالغ ارتفاعه 610 م والمعروف باسم "برج الذكريات" لانه يؤرخ، رغم حداثة بنائه، لحضارة كانت ناشطة قبل 2200 عام.

    ولا يشبه موقع الافتتاح الذي يتخذ من النهر المشهد الاساسي ومن المدينة الخلفية الصالحة له، الاحتفالات التي تقام في ملعب تقليدي، وهو مختلف ايضا عن النمط التقليدي الذي يبدا بدخول ممثلي الدول المشاركة ال45 من المدخل الرئيسي للملعب قبل بدء طابور العرض.

    وسينتقل قسم من ممثلي الدول بزوارق يصل عددها الى 45 يمثل كل واحد منها دولة، وستسير لمسافة 3ر9 كلم عبر نهر اللؤلؤة وصولا الى "هاشينشا" حيث انشىء اكبر مسرح مائي في العالم يتسع ل28 الف متفرج وهو بحجم ملعب لكرة القدم.

    وسيعتمد مخرج الحفل في معظم فقراته على لوحات يتواجد فيها "التنين الرمز" بشكل كبير بالوان زاهية واضاءة غاية في الجمال والروعة، اضافة الى عروض تعكس التعلق ببعض انواع رياضات القتال الفردي التي تشتهر بها الصين وباقي دول شرق اسيا وان بشكل متفاوت.

    وقال وييا "لا اعرف ما اذا كان الحفل سيشكل افضل افتتاح للالعاب الاسيوية في المستقبل، لكن ما هو اكيد انه فريد من نوعه وسيكون افضلها حتى الان".

    واعتبر وييا ان الشعلة المضاءة ستشكل السر الاكبر في الحفل لم يسبق ان شوهد من قبل" في الالعاب الاسيوية التي ستغيب عنها تماما في هذه النسخة وخلافا للمالوف الالعاب النارية التي تشتهر بها الصين والتي كانت تشكل عادة عنصرا مهما للفت انظار المتفرجين والمتابعين عبر شاشات التلفزيون.



    ويبدو ان غوانغجو والمدن المجاورة لها استعدت للحدث كما يجب الاستعداد بدءا من المتطوعين البالغ عددهم 590 الفا من الجنسين 90 في المئة منهم من تلك المدن و70 في المئة منهم من طلاب المعاهد التربوية العليا، اضافة الى 90 الف عامل رسمي من جميع الفئات في 53 موقعا لاقامة الالعاب.

    ويعمل هؤلاء لانجاح الالعاب المشارك فيها اكثر 14 الف رياضي واداري ومدرب ونحو 10 الاف عامل في مجال الاعلام المكتوب والمرئي والمسموع فضلا المواقع الالكترونية، والتي سيتابعها على الارض نحو نصف مليون بين مقيم وزائر، حسب الاحصاءات الرسمية.

    وتبدا مظاهر الاستعداد لاحتضان ثالث اهم حدث رياضي بعد الالعاب الاولمبية ونهائيات كاس العالم لكرة القدم، من مطار بايون الدولي الذي يبعد عن غوانغجو قرابة 70 كلم ومسافة زمنية لنحو ساعة كاملة، وتتوزع على جنباته ورشات البناء والاوتسترادات تعلوها الجسور اضافة الى الاضاءة المتنوعة والزهور.


    ويقع نظر المسافر الذي يعبر هذا المطار، ما ان تطا قدماه الارض خارج المدخل الرئيسي على اعمال التجديد والتوسيع وتبدا مع حافلات النقل والطرقات التي تتسع لمرور 6 سيارات دفعة واحدة ومخططة حديثا باللون الابيض تعلوها جسور ضخمة بعضها يشبه العقدة التي تتفرع عنها عدة طرق، وتباعد فيما بينها مئات الامتار واحيانا اقل.

    وتتوسط شطري الطرق الواسعة جزر اسمنتية طويلة لا تقطعها سوى اشارات المرور النادرة تنام في احضانها انواع جميلة من الزهور مقلمة بتهذيب يكاد يظهرها خالية من اي شائبة، وتسحر النظر باسترسال لا يؤرقه سوى كرة ضخمة زرعت في قلب روضة خضراء او تمثال لرياضي او اكثر من الخشب العتيق يشير الى احدى العاب الدورة تقع ضمن اختصاص الصينيين.

    ولا يستطيع الزائر الليلي الا ان يسترق النظر قبل تركيزه كليا على الاضواء المسلطة على اسطح ابنية شاهقة يزيد عدد طبقاتها على 50 ويخيل للناظر اليها بسبب الفارق الكبير بينها وبين الاضواء المنزلية العادية، انها عبارة عن فيلات او بيوت مميزة شيدت على هضاب مرتفعة وتلفها كاشفات الضو فتظهر كمعالم بارزة رائعة قبل ان يبهت منظرها وتعود الى طبيعتها ككتل اسمنتية مع بزوغ الفجر.

    ويشتهر اقليم غانغدونغ الذي يسكنه بشكل دائم نحو 48 مليون نسمة، بانه الرئة الاقتصادية للصين من خلال اقامة نظام اقتصادي متكامل يعتمد على الاضلع الثلاثة الصناعة والزراعة والتجارة.


    ويتشكل هذا الاقليم من 3 تجمعات على شكل دوائر هندسية تضم الاولى بشكل خاص مدن غوانغجو العاصمة وفوشان وجاوكينغ، والثانية شنجن ودونغوان وهويجو، والثالثة جوهاي وجونغشان وجيانغمن.


    مع تحيات مصطفى عبد الرحمن

    شكر خاص لمنتديات ماااااااااااااااااى فيلم
    lol! lol! lol! lol!
    avatar
    الشبراوى
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 9
    نقاط : 2511
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 27/11/2010

    رد: سياد 2010: حفل افتتاح مختلف عن الاولمبياد والماء العنصر الاساسى فيه

    مُساهمة من طرف الشبراوى في السبت نوفمبر 27, 2010 8:01 pm

    مشكور جدااجداا على الموضوع الرائع ده



    الشبراوى
    lol!

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين سبتمبر 25, 2017 2:44 am